اسلام علوش: الهيئات السياسية التي فرضت على الثورة السورية غير مستعدة لدعم منطقة دمشق وريفها

عبد الله البشير – سوريا مباشر
بعد إطلاق كتائب عسكرية تابعة للجبهة الإسلامية لمعركة المطار وفق ماتمت تسميتها ولكون ذلك علافة عسكرية فارقة في حزام العاصمة التقت سوريا مباشر الناطق باسم الجبهة الإسلامية النقيب إسلام علوش المتحدر من منطقة إدلب عكس مايظن البعض، إضافة للاسم الحركي وهو إسلام علوش ، شكل من خلال ظهوره التلفزيونياسلام

….

….

عبر المداخلات وغيرها وجها بارزا لجيش الإسلام وخاض حوارات عديدة على شاشات الفضائيات وقد يكون بعضها حادا جدا كما حصل في معارك القلمون، مكان إقامته الحالية غير معروف، يلبس زيا عسكريا أغلب الأحيان، واشتهر بلون لحيته وشعره المميز، عبدالله البشير حاوره إلكترونيا حول معركة المطار:
ماهي أسباب إطلاق معركة المطار وهل جاءت في التوقيت المناسب؟
معركة المطار اطلقت بعد تخطيط ودراسة للموقع دامت شهور وذلك لمعرفتنا بأبعاد هذه المعركة على عدة أصعدة السياسي والعسكري والاستراتيجي والتخطيطي
وبالنسبة للتوقيت فقد تأخرنا كثيرا فنحن في كل لحظة تسفك فيها الدماء نحمل أنفسنا مسؤوليات عدة للدفاع عن امتنا وما كان التأخير إلا بسبب شح الموارد والوضع العسكري والمدني والاجتماعي الصعب الذي تعيشه الغوطة الشرقية وأيضا أهمية دماء المجاهدين بالنسبة لنا فننحن لا نقوم بأي معركة لا نحسب مضارها وفوائدها وتحصيل أعلى المكاسب
-من ضمن ماتم الإعلان عنه ان معركة المطار لأجل قطع إمداد إيراني ونحوه؟
– بالنسبة للمطار فهو يعد الشريان الرئيس الذي يروي قلب النظام النابض وقطعه سيسبب شللا كاملا في موارد النظام مما سيضطره للاستعاضة عنها بالمخازن الاحتياطية له وأكثر ما سيقطع هو المقاتلين الطائفيين الوافدين من إيران والعراق وغيرها وطبعا لا ننسى المرتزقة الذين يقاتلون في صفوفه

من ضمن الانتقادات الموجهة للجبهة الإسلامية هو إطلاقها لمعارك فضفاضة مثل مطار دمشق بينما الجنوب الدمشقي محاصر منذ فترة طويلة وعدد من النقاط الأخرى ماسبب إطلاق عمليات هنا والامتناع عن إطلاق عمليات في هذه الأماكن؟
– مكتب عمليات جيش الإسلام فيه العديد من العمليات التي سنطلقها ضد ائتلاف الميليشيات الطائفية التي نقاتلها وترتيب اطلاق العمليات يكون وفق اولويات مرتبة تحت عدة محاور ومنها
1- سفك هذه الثكنة لدماء المستضعفين والتأثير عليهم .
2- الترتيب الاستراتيجي للمعركة وفوائدها.
3- الترتيب العسكري وإثخانها في صفوفهم
4- الترتيب السياسي وتأثيره.
5- الترتيب وفق أقل الإمكانيات المستخدمة في المعركة.
6- الترتيب وفق أسهل الأهداف.
7- الترتيب وفق أعلى المكاسب العسكرية.
8- الترتيب وفق أقل الدمار الممكن.
والكثير من النقاط الاخرى.
-هل تحدثتم مع أحد للحصول على صواريخ التاو الأمريكية ولماذا لاتتحدثون مع الائتلاف أو غيره للحصول عليه أسوة بالمجموعات الأخرى؟
– بالنسبة لنا لا مشكلة بأي تواصل مع أي جهة تخدم الشعب السوري دون التنازل عن ثوابته ولكن الدول والهيئات السياسية التي فرضت على الثورة السورية غير مستعدة لدعم منطقة دمشق وريفها لأنها تعلم بأن هذا الدعم سيحقق الكثير من الانتصارات وسيصيب النظام في مركزه وهذا لا يتناسب والأجندات الموضوعة ضد مصلحة الشعب السوري ناهيك عن تصنيف ما سبق ذكره على اساس إيديولوجي فكري يحاسب عليه .

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s