الشهيد ابو عدنان طباجو

الشهيد أبو عدنان طباجو

ترك تعب الدنيا لينال راحة ديار الآخرة
الشهيد بإن الله أبو عدنان طباجو قائد إحدى سرايا كتيبة ذي النورين في لواء الإسلام , وكان يعمل قبل الثورة في تصنيع الأفران شارك في الحراك السلمي منذ بداية الأحداث وكان من المحرضين عليه .

كان رحمه الله يخشى من الرياء كتيرا حيث انه لم ير يحمل سلاحا إلا في المعارك ولم يكن يقبل أن تؤخذ له الصور أو أن يتم نشرها على صفحات الانترنت .

شارك في معظم معارك اللواء منها معارك تحرير حواجز مدينة دوما وفوج النقل في الشيفونية وإشارة الريحان ومان من أمهر القناصين .

وفي معركة القصاص العادل كان أبو عدنان في الصف الأول فجائتة طلقة قتاص من ميليشيات الأسد الطائفية ليستشهد وهو رافعاً لسبابته وكأنه في الصلاة .

أثر عنه مواظبته على صلاة الفجر مصطحباً معة ابنه الصغير صاحب الثلاث سنوات وقد زار والدته قبيل استشهاده وقدم لها هدية وطلب منها الرضا وأن تسامحة .
تلقى أهله وذووه خبر استشهادهبالرضا والتسليم بأمر الله .
فرحم الله أبا عدنان وتقبله في جنات النعيم وألهمنا وأهله وبنيه الصبر والسلوان

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s